الصباح العربي
الخميس، 26 مايو 2022 07:48 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
مقالات ورأى

أحمد نور يكتب : ماسبيرو .. حكاية شعب وإرادة وطن

الصباح العربي

أقدم وأعرق إعلام على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا

تاريخ حافل بالعطاء مسيرة إعلامية متميزة وهو أقدم تلفزيون حكومي في منطقة الشرق الأوسط حيث كان منبرا للشعب العربي وملاذا للقارة الإفريقية .

تم تشييده في عهد الرئيس عبد الناصر ليكون صوت الثورة وإرادة شعب في العيد الثامن لثورة ١٩٥٢ فأصبح البوابة الرئيسية لبناء الوطن وإرساء قواعد الديمقراطية والناطق الرسمي لمصر المحروسة .

إنه ماسبيرو ليس مجرد مبنى إنه حكاية شعب ونضال أمة أرادت أن تحيا بعزة وكرامة الملاذ الآمن لملايين من المبدعين على مر التاريخ والذي شكل وجدان العرب جميعا وليس مصر فقط .

تولى قيادته نخبة من العظماء على مدار تاريخه، وكان وجهة للإعلاميين العرب لاكتساب الخبرات والتجارب والمهنية ، فإذا ذكر الإعلام ذكر ماسبيرو .

أين ذهب هذا التاريخ !! أين ذهبت عراقة ماسبيرو !!

فبالرغم من أزمة ماسبيرو الراهنة وضياع حقوق أبناءه بين قرارات إدارية غير مستقره وتعتبر مجرد مسكنات إدارية من شأنها تحطيم آمال أصحاب الحقوق ورغما عن الصمت الصارخ تجاه هذه الأزمة إلا أننا كلنا ثقة بأن فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي لن يتخلى عن صوت مصر بهذه السهولة ، وأن هناك مفاجأة تنتظر أبناء ماسبيرو الذين أفنوا حياتهم بين جدران موطنهم الصغير .

وخصوصاً أن السيد الرئيس قد ناشد الشعب المصري في خطبه العديدة أن على الشعب مجابهة الفساد وأن أي مواطن يرى أي مسؤول فاسد عليه التصدي له وإبلاغ السلطات ، ورغم أن أبناء ماسبيرو الشرفاء اتخذوا كافة السبل القانونية تجاه المطالبة بحق الوطن في وجود إعلام حقيقي إلا أن هناك صمت بالغ وغير مبرر من أصحاب القرار .

سيدي الرئيس أناشدك باسم الإعلاميين الشرفاء المحبين لتراب هذا الوطن الغالي أن تتبنى حل هذه الأزمة شخصيا لأن أبناء ماسبيرو يستحقون الأفضل وهم أصحاب حق بالقانون ، رغماً عن أن العديد من أبناء ماسبيرو قد تقدموا بأفكار بناءة من شأنها حل الأزمة وإيجاد مورد للهيئة لا يقل عن عشرة ملايين جنيه يومياً إلا أن المسؤولين في الهيئة لم يعيروا لهم إهتماما.

هذا الحل المستدام لأزمة ماسبيرو سوف يرفع عن كاهل الدولة جزءا كبيرا من ميزانية ماسبيرو بشكل كامل وفعال ومستدام يسمح له باستعادة مكانته العريقة وتاريخه العظيم.

دمتم فخرا وعزا لوطننا الحبيب مصر.

كاتب المقال الإذاعي د/ أحمد نور

رئيس اتحادي الإعلاميين و المبدعين العرب عضو الأمم المتحدة

أحمد نور يكتب ماسبيرو حكاية شعب وإرادة وطن

مقالات ورأى

link link link link link bneconomy elmydannews link 2030 link link link link link link link link link link link link link link