الصباح العربي
الثلاثاء، 31 يناير 2023 03:35 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
تحقيقات وتقارير

مطالبات فلسطينية للمجتمع الدولي بوقف جرائم وعدوان الاحتلال

الصباح العربي

أكدت فصائل وجهات رسمية فلسطينية، اليوم الخميس، أن “استمرار الجرائم الإسرائيلية ستزيد إصرار الشعب الفلسطيني على المقاومة والدفاع عن نفسه وحقوقه ومقدساته”.

وشددت القطاعات الفلسطينية المختلفة، على أن ما حصل فجر اليوم في الاقتحام الدموي لمدينة جنين ومخيمها والذي أدى إلى استشهاد جواد بواقنة (58 عاما) والشاب أدهم جبارين (26 عاما)، يتطلب تدخلا دوليا لوقف العدوان الإسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين.

وأدانت وزارة الخارجية الفلسطينية، انتهاكات سلطات الاحتلال وميليشيا المستوطنين المتواصلة بحق الفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم ومنازلهم ومقدساتهم، وفي مقدمتها الاقتحامات الدموية العنيفة بما تخلفه من شهداء أو إصابات في صفوف المواطنين كما حصل فجر هذا اليوم في الاقتحام الدموي لمدينة جنين ومخيمها الذي أدى إلى استشهاد المربي الفاضل جواد بواقنة (58 عاما) والشاب أدهم جبارين (26 عاما).

تصعيد اسرائيلي رسمي

واعتبرت الخارجية الفلسطينية أن هذه الجرائم تندرج في إطار تصعيد إسرائيلي رسمي خطير يهدف لتفجير ساحة الصراع وإدخالها في دوامة من العنف يصعب السيطرة عليها، ليسهل بالتالي تنفيذ برامج حكومة نتنياهو اليمينية المتطرفة.

من جهته، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ “إن التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني لم يتوقف سواء بعمليات القتل أو الاستيطان مما يتطلب موقف عربي للتصدي لهذه الجرائم”.

وحمل رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح، حكومة نتنياهو الفاشية وائتلافها من أصحاب السوابق الإجرامية، المسؤولية الكاملة عن الجريمة التي نفذتها فرق الموت والقناصة من جيش الاحتلال في مخيم جنين.

وطالب فتوح، الأمم المتحدة، والمجتمع الدولي، بتحمل مسؤولياتهم تجاه الشعب الفلسطيني والجرائم التي ترتكب بحقه.

وقال المتحدث باسم حركة فتح منذر الحايك “إن جنين الجرح والوسام تواجه حكومة الإرهاب والتطرف بصدور أبنائها الأبطال، وأن أدهم جبارين وجواد بواقنة ارتقا اليوم دفاعاً عن كرامة الأمة وللتأكيد على أن الشعب الفلسطيني مصمم على طرد الاحتلال الفاشي من أرضه”.

وطالب الحايك، المجتمع الدولي الصامت بالتدخل لحماية المدنيين وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية.

طرد الاحتلال

وأكدت حركة حماس: “إن عدوان الاحتلال الفاشي الغاشم على جنين ونابلس وكل مدننا بالضفة الغربية المحتلة، سيزيد إصرار الشعب الفلسطيني على المقاومة والدفاع عن نفسه وحقوقه ومقدساته”.

وأضافت: “نشيد بتصدي الأبطال من مختلف الفصائل لعدوان الإسرائيلي، ولينتظر الاحتلال ومستوطنيه ما يسوء وجوههم ويقضّ مضاجعم حتى زوالهم عن أرضنا ومقدساتنا”.

بدوره قال الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي طارق سلمي: “إن التضحيات التي يقدمها الشعب الفلسطيني تستدعي من كافة القوى توحيد الصفوف وقوة الموقف المتمسك بالحق والمستند للثوابت، وهذه معركة لن تنته إلا بطرد الاحتلال وزواله عن كل شبر من أرض فلسطين المقدسة”.

صمود فلسطيني

ولفت عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة إلى أن اقتحامات وجرائم الاحتلال الإسرائيلي اليومية لمدينة جنين ومخيمها وسقوط الشهداء لن يوقف المقاومة، و ان كل مخططات الاحتلال الرامية لإخماد حالة النهوض الجماهيري وتنامي الفعل المقاوم في الضفة الغربية ستفشل أمام صمود الشعب الفلسطيني.

وقالت الجبهة الشعبية: “إن دماء الشهداء لن تذهب هدرًا، مشددة على ضرورة الوحدة الميدانية في مواجهة مخططات الاحتلال ونزعاته الإجرامية والإرهابية، التي تزداد وحشية في ظل الحكومة الإسرائيلية الفاشية، واعتماد المقاومة الشاملة سبيلاً لمواجهة العدوان”.

17 شهيدا منذ بداية العام

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في وقت سابق من اليوم، عن استشهاد مواطنين، وإصابة 3 آخرين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال عدوانها على مدينة جنين ومخيمها.

والشهيدان هما: جواد فريد حسين بواقنة (58 عاما) وهو معلم في مدرسة حشاد الثانوية، وأب لستة أبناء، والأسير المحرر أدهم محمد باسم جبارين (26 عاما)، وكلاهما من مخيم جنين.

وعلى إثر ذلك اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال التي اقتحمت مخيم جنين، وأطلق جنود الاحتلال الرصاص وقنابل الصوت والغاز باتجاه الشبان الغاضبين، ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم بالرصاص الحي بالبطن والفخذ والكتف، وحالتهم مستقرة.

واعتقلت قوات الاحتلال خلال اقتحامها المخيم، كلا من: حسن أحمد الزغل، وشرف أحمد خنفر أبو الشريف، والشقيقان أوس وهاني خالد أبو زينة، ومالك محمود الستيتي.

وأعلنت والقوى الوطنية والإسلامية في جنين، الحداد على روحي الشهيدين، ودعت جماهير المحافظة للمشاركة بتشييعهما الساعة 11 من أمام مستشفى جنين الحكومي.

وبارتقاء جبارين وبواقنة ترتفع حصيلة الشهداء إلى 17 منذ بداية العام الجاري، بينهم 4 أطفال، يذكر أن 224 شهيدا ارتقوا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي العام الماضي 2022، بينهم 59 شهيدا من محافظة جنين.

مطالبات فلسطينية للمجتمع الدولي بوقف جرائم وعدوان الاحتلال

تحقيقات وتقارير

آخر الأخبار

anahwa alayaam المشهد اليمني الموجز الدولة الدولة turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey turkey flat & villa flat & villa flat & villa ahly الجورنالجي الجورنالجي الجورنالجي