الصباح العربي
الأحد، 14 يوليو 2024 01:26 مـ
الصباح العربي

المرأة والصحة

أعراض الجفاف في الجسم والطرق العلاجية السريعة

الصباح العربي

الإسهال والقيء من أبرز أسباب جفاف الجسم، يليها التعرق الزائد، خصوصاً في الفصل الحارّ، ثمَّ الحروق وصولاً إلى الفشل الكلوي واستخدام مدرات البول التي يمكن أن تسبب الجفاف أيضاً.

سيشعر المرضى الذين يعانون من الجفاف بالعطش، ومع تفاقم الجفاف سوف يقل البول. وإذا كان الجفاف شديداً، فقد يشعرون بالارتباك أو الدوار.

علماً بأن العلاج السريع للجفاف مطلوب بقوة من أجل تصحيح فقدان الماء والمعادن (مثل الصوديوم والبوتاسيوم) الذائبة في الدم (الشوارد)، عادة عن طريق شرب كميات وفيرة من الماء والسوائل، ولكن في بعض الأحيان عن طريق الوريد.

اكتشفي في الآتي أعراض الجفاف في الجسم والطرق العلاجية:

كبار السن أكثر عرضة للجفاف

إن كبار السن أكثر عرضة للجفاف، وتشمل الأسباب الشائعة للجفاف، ما يلي:

الخرف والاضطرابات النفسية الأخرى التي تقلل من قدرة الشخص على تقديم الرعاية لنفسه؛

الحالات التي تجعل من الصعب الحصول على السوائل (عادةً بسبب انخفاض القدرة على الحركة، كما هو الحال بعد السكتة الدماغية)؛

قلة الشعور بالعطش.

الميل إلى عدم شرب ما يكفي من السوائل بسبب الخوف من سلس البول.

كثرة الدهون في أجسام كبار السن؛ والأنسجة الدهنية تحتوي على كمية أقل من الماء، لذا فإن إجمالي كمية الماء في الجسم تميل إلى الانخفاض مع التقدم في السن.

فقدان كمية من الماء أكثر مما يكتسبه الجسم، ربما بسبب القيء والإسهال وتناول الأدوية التي تزيد من إدرار البول والتعرّق الغزير أثناء موجات الحر، خاصة مع ممارسة التمارين الرياضية لفترة طويلة، وانخفاض تناول السوائل، مسؤولة عن الجفاف أيضاً.

إن الأسباب الآنفة شائعة جداً بشكل خاص عند كبار السن لأنَّ مركز العطش لديهم لا يعمل بشكل جيد، كما هو الحال عند الشباب. لذلك، قد لا يُدرك كبار السن أنهم أصبحوا يعانون من الجفاف. يمكن أن تؤدي بعض الاضطرابات، مثل داء السكري أو مرض أديسون، إلى زيادة إفراز البول، وبالتالي للإصابة بالجفاف.

أما الجفاف عند الرضع والأطفال فهو شائع أيضاً، حيث إن فقدان السوائل بسبب الإسهال والقيء قد يشكل نسبة أعلى من سوائل الجسم، مقارنة بالأطفال الأكبر سناً والبالغين.

علامات وأعراض الجفاف

الإسهال والقيء من أبرز أسباب جفاف الجسم

الجفاف الخفيف

انتبهي إلى علامات الجفاف الخفيف قبل تطوره، وهي كالآتي:

جفاف الفم والشفاه واللسان أكثر قليلاً من المعتاد.

الشعور بالعطش أكثر من المعتاد.

انخفاض وتيرة التبول.

الجفاف المعتدل

علامات الجفاف المعتدل تتطلب منك التصرف بسرعة، وهي:

فم جاف.

بول نادر أو داكن.

انخفاض في الأنشطة.

النعاس والتحسس.

الجفاف الشديد

علامات الجفاف الشديد تتطلب العلاج الفوري، وهي كالآتي:

غياب البول خلال ست ساعات عند الأطفال، ولمدة تزيد عن ثماني ساعات عند الأطفال الأكبر سناً والبالغين؛

الجلد البارد المزرق الذي لا يعود بسرعة عند قرصه بلطف؛

التحسس والنعاس؛

الشعور بالعطش الشديد؛

التنفس بشكل أسرع؛

عدم القدرة على سكب الدموع؛

الدوخة والارتباك والصداع؛

الدوخة أو الإغماء (المرتبط بانخفاض ضغط الدم)، لا سيما عند الوقوف، لدى البالغين.

علاج الجفاف في الجسم

لعلاج الجفاف الخفيف، قد يكون شرب كميات كبيرة من الماء كافياً في البداية.

أما في حالات الجفاف المعتدل إلى الشديد، فيجب استبدال الشوارد المفقودة (بشكل رئيسي الصوديوم والبوتاسيوم)، عبر تناول محاليل فموية تحتوي على كميات مناسبة من الإلكتروليتات دون وصفة طبية، وهي متوفرة في جميع الصيدليات. هذه المحاليل فعّالة ضد الجفاف، خاصة عندما يكون الجفاف بسبب القيء أو الإسهال عند الأطفال.

علماً بأن المشروبات الرياضية لا تحتوي بالضرورة على ما يكفي من الإلكتروليتات لتكون بديلاً مناسباً لهذه المحاليل.

وبما أن الأشخاص الذين يتقيؤون قد لا يتمكنون من الاحتفاظ بكمية كافية من السوائل لعلاج الجفاف، لذلك يتطلب الجفاف الشديد تزويدهم بالمحاليل الوريدية التي تحتوي على كلوريد الصوديوم (الملح)، تحت إشراف طبي. على أن يكون التسريب الوريدي سريعاً في البداية، ثم يتباطأ مع استعادة اللياقة البدنية.

هذا ويجب أن يصحح العلاج أيضاً أسباب الجفاف؛ فعلى سبيل المثال، إذا كنت تعانين من الغثيان والقيء أو الإسهال، فقد تكونين في حاجة إلى أدوية للسيطرة على القيء أو الإسهال أو إيقافه. من هنا تجب استشارة الطبيب للحصول على الأدوية اللازمة سريعاً وتعويض ما تمَّ فقدانه من أملاح ومعادن وماء، لتجنّب المضاعفات الصحية الخطيرة.

أعراض الجفاف الجسم الطرق العلاجية السريعة

المرأة والصحة

آخر الأخبار

click here click here click here altreeq altreeq