الصباح العربي
الإثنين، 9 ديسمبر 2019 04:13 مـ
الصباح العربي

ميديا وتوك شو

بالفيديو.. لقطات جديدة تظهر قبيلة الأمازون ”الأكثر تهديدا” في العالم

الصباح العربي

نُشرت لقطات حديثة تظهر أحد أعضاء قبيلة برازيلية أصلية، ممن يعيشون معزولين في أعماق غابات الأمازون المطيرة.

وأفادت تقارير بأن الرجل عاري الصدر الذي ظهر في الفيديو، ينتمي إلى قبيلة "أوا" البرازيلية، وهي قبيلة معزولة عن العالم، يهددها قطع الأشجار وغيرها من الأعمال التي يقوم بها أصحاب المصالح التجارية الذين يجتاحون الغابات، وفقا لتقرير أصدرته صحيفة "ذي غارديان" البريطانية.

والتقط الفيديو في ولاية مارانهاو الشمالية من قبل أحد أفراد قبيلة مجاورة تعرف باسم غواجاخارا، وهي جزء من مجموعة كبيرة من السكان الأصليين الذين يطلق عليهم اسم "حراس الأمازون"، حيث يحاولون الدفاع عن منازلهم التي أزيلت من حولها الأشجار بشكل لا يصدق في شمال شرق البرازيل، وكذلك حماية السكان الأصليين الذين يعيشون هناك.

وقال فلاي غواجاخارا، الذي قام بتصوير الفيديو ونشره عن طريق منظمة محلية لإنتاج الأفلام تدعى Mídia Índia، في تصريح لصحيفة "ذي غارديان": "نأمل أن ينتج هذا الفيديو شيئا إيجابيا، وأن يكون له تأثير في جميع أنحاء العالم للمساعدة على حماية شعبنا وغاباتنا".

كما نشرت المنظمة غير الحكومية Survival International اللقطات الجديدة التي تدل على وجود قبيلة "أوا" الأصلية وسط غابات الأمازون، وهو ما يدحض ادعاءات أصحاب المصالح التجارية بعدم وجود سكان في المنطقة التي قاموا بقطع الأشجار فيها بشكل خطير.

وتظهر صور الأقمار الصناعية للمنطقة التي تعيش فيها قبيلة "أوا"، أن قطع الأشجار كان مدمرا للغاية حيث شمل جزءا كبيرا من الغابة التي تعد ضرورية لبقاء هؤلاء السكان الأصليين على قيد الحياة نظرا لأنهم يعتمدون على الصيد، والأشجار للحصول على الطعام، مثل المكسرات والتوت، فضلا عن استخدامها للحصول على الأدوية المعالجة وغيرها من الاستخدامات اليومية.

وتوصف القبيلة بحسب تقرير موقع "لايف ساينس" بأنها "القبيلة الأكثر تهديدا في العالم"، كما يزعم التقرير أن سكانها تعرضوا للتهديد والقتل بشكل متكرر على أيدي أولئك الذين يقومون بقطع الأشجار في المنطقة.

بالفيديو. لقطات جديدة تظهر قبيلة الأمازون الأكثر تهديد العالم

ميديا وتوك شو

آخر الأخبار