الصباح العربي
الأربعاء، 15 يوليو 2020 06:48 مـ
الصباح العربي

الأخبار

أبو العينين: ذكرى تحرير سيناء تتواكب مع انتصارات تنموية كبرى وإنجازات حقيقية على الأرض

الصباح العربي

رؤية الرئيس السيسي لا تتوقف على التطهير العسكري والإجلاء القسري لجذور الإرهاب وتتجاوز ذلك إلى البناء والتعمير

نرى فيضا من الرؤى التنموية الشاملة والمشروعات القومية الضخمة بـ طاقة تمويلية تبلغ 600 مليار جنيه

المشروعات التي تتم تهدف لتحويل سيناء إلى جنة مصر الخصبة ومصدر قوتها الاقتصادية

مشروعات سيناء نقطة انطلاق مصر نحو العالمية في الاستثمار والصناعة والسياحة

مصر الحديثة تقف شامخةُ أبية تستلهم من أصالة الماضي حاضرا مشرقا ومستقبلا واعدا

مصر تسير بخطوات واثقة وجادة لتحقيق توازن يدعم جهود مكافحة كورونا ولا يخل بمنظومة الاقتصاد أو يعطل التنمية

قدم النائب محمد أبو العينين، عضو مجلس النواب المصري، التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي ولكل أبطال القوات المسلحة بمناسبة الذكرى الثامنة والثلاثين لـ تحرير سيناء.

وقال "أبو العينين": "بنفوس يملؤها الفخر، نتقدم بتهنئة خالصة، في الذكرى الثامنة والثلاثين لـ تحرير سيناء، إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي حفظ مصر في قلبه ووعاها في ضميره، فعمل مخلصا من أجل رفعتها وصون كرامتها، ولكل أبطال القوات المسلحة الباسلة في أرض سيناء، ممن حملوا على أكٌفهِم أرواحا طاهرة ودماء ذكية بذلوها فداءً للأرض وصونا للعرض".

وأكد أن "ذكرى تحرير سيناء، إذ تتواكب مع انتصارات تنموية كبرى وانجازات حقيقية على الأرض، فإنها تلقي بظلالها على الصفحات الخالدة في التاريخ المصري، وتعود بنا لذكرى بطل الحرب والسلام الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، الذي قاد معركة النصر عام 1973، والرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، رحمه الله، الذي انتصر لإرادة المصريين الحرة بـ دبلوماسيته الحكيمة ورفع العلم المصري على أرض سيناء، إلى هذا اليوم الذي دبت فيه الحياة على أرض الفيروز بثورة تنموية شاملة يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسي".

وأضاف: "كم كان شارحا للنفس ومطمئنا للجميع، أن لا تتوقف رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي، عند التطهير العسكري والإجلاء القسري لجذور الإرهاب فحسب، بل تتجاوز ذلك إلى البناء والتعمير، بـ فيض من الرؤى التنموية الشاملة والمشروعات القومية الضخمة بـ طاقة تمويلية تبلغ 600 مليار جنيه، لـ تتحول سيناء إلى جنة مصر الخصبة، ومصدر قوتها الاقتصادية، ونقطة انطلاقها نحو العالمية في الاستثمار والصناعة والسياحة".

وتابع: "مصر الحديثة تقف اليوم شامخةُ أبية، تستلهم من أصالة الماضي حاضرا مشرقا، ومستقبلا واعدا، وتسير بخطوات واثقة وجادة في سُبُل متوازية نحو تحقيق توازن يدعم جهود الدولة في مكافحة فيروس كورونا، ولا يخل بالمنظومة الاقتصادية أو يعطل مسيرة التنمية، في ذكرى ملحمة وطنية أعادت للوطن مهابته، وللشعب كبرياءه، وردت "سيناء" أغلى بقاع الأرض إلى حضن الوطن".

أبو العينين ذكرى تحرير سيناء تتواكب انتصارات تنموية كبرى وإنجازات حقيقية على الأرض

الأخبار