الصباح العربي
السبت، 6 مارس 2021 01:37 مـ
الصباح العربي

مقالات ورأى

سامي عبدالعزيز.. يكتب اليوم العالمى لمكافحة الفساد

الصباح العربي

تشرع هيئة الرقابة الإدارية فى إطلاق أكاديمية علمية لمكافحة الفساد تعطى دبلومات وماجيستير فى علوم تجمع بين آليات مكافحة الفساد وبين الاقتصاد وعلوم الإدارة بكل مجالاتها تمنح للعاملين فيها وللدارسين وخريجى الجامعات والراغبين فى العمل فى مكافحة الفساد بآليات ذاتية داخل مؤسساتهم مما يخلق بيئة تنظيمية وإدارية قادرة على اجتثاث أى بدايات أو بذور لانحراف أو سوء إدارة يؤدى إلى فساد داخل هذه المؤسسات وبحكم أن الفساد هو أكبر وباء يصيب الدول ويطعنها فى اقتصادها وسمعتها. فقد كلمتنى إحدى الخبيرات العالمية والتقيت بها فى مصر العام الماضى وإذا بها تفاجئنى أن هيئة الرقابة الإدارية فى مصر قد أطلقت أنجح حملة توعية على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا والتى حملت شعار «لو بصينا فى المرايا» وأضافت أنها سوف تستخدم بعض أفكارها لحملات فى دول أخرى وأوضحت أن الرقابة الإدارية اتجهت إلى أهم محور فى مكافحة الفساد ألا وهو التوعية والوقاية.. وفى حوار مع الوزير النشط على مصيلحى قال لى صدقنى لولا قاعدة المعلومات التى أعدتها هيئة الرقابة الإدارية ما كنا نستطيع أن نتخذ العديد من القرارات الخاصة بالدعم نقديا أو عينياً مما جعلنا نشعر بالطمأنينة أن دعم المواطن يتم بناء على معلومات مدققة وموثقة.. ومن هنا فقد أصبحت تقارير الرقابة الإدارية أحد أسس حضور سيادة الرئيس لافتتاح أى مشروع قومى فمعنى هذا أن الرقابة الإدارية أكدت فى تقريرها الفنى أن هذا المشروع التزام بكل دراساته الاقتصادية والفنية وأن صلاحياته.. فإنه لو عرف المجتمع حجم ما أعادته هذه الهيئة من أموال وأصول وما حافظت عليه من موارد هذا الوطن لعرف الناس مغزى الشعار الذى رفعته الهيئة والقائل «شركاء فى حماية مصالح الوطن».. نقلا عن بوابة اخبار اليوم

مقالات ورأى

آخر الأخبار