الصباح العربي
الأحد، 16 يناير 2022 10:12 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
الاقتصاد

تنمية الصادرات يواصل دوراته التدريبية لتعريف المصدرين بالبرنامج الجديد لرد الاعباء التصديرية

الصباح العربي

تنفيذاً لتوجيهات #وزيرة_التجارة_والصناعة

#صندوق_تنمية_الصادرات يواصل دوراته التدريبية لتعريف المصدرين بالبرنامج الجديد لرد الاعباء التصديرية

أماني الوصال: الانتهاء من تدريب ٣٦ شركة في قطاعات الصناعات الهندسية والكيماوية والغذائية والنسيجية والحاصلات الزراعية

في إطار تنفيذ توجيهات السيدة/ #نيفين_جامع وزيرة التجارة والصناعة بتعريف مجتمع الأعمال بالبرنامج الجديد لرد الاعباء التصديرية، نظم صندوق تنمية الصادرات دورات تدريبية للمصدرين للتعرف على الصندوق وأهدافه والغرض من إنشائه واجراءات التسجيل في الصندوق وذلك لعدد 36 شركة تضمنت 7 شركات بقطاع الصناعات الهندسية و7 شركات بقطاع الصناعات الكيماوية و18 شركة بقطاعي الحاصلات الزراعية والصناعات الغذائية و4 شركات بقطاع الصناعات النسيجية.

وقالت الدكتورة/ أماني الوصال الرئيس التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات إن هذا التدريب يستهدف رفع الوعي لدى مجتمع الأعمال والمصدرين بكافة تفاصيل البرنامج الجديد للمساندة التصديرية بما يسهم في تحقيق أقصى استفادة من البرامج التي يقدمها الصندوق، مشيرةً إلى أن البرنامج الجديد يلقى قبول مجتمع المصدرين منذ إقراره لما له من دور هام في رفع معدلات التصدير للخارج وفتح أسواق جديدة.

وأوضحت الوصال ان التدريب استعرض قواعد صرف المساندة التصديرية والمراجعة المتبعة والتعريف بالبرنامج الخاص بكل قطاع على حدا والمستندات المطلوبة لرد الاعباء التصديرية والبنود المستفيدة في القطاع وكيفية حساب نسبة رد الاعباء وشرح مجموعة من الاجراءات المحاسبية التي تتم لكل شركة في الصندوق من حساب للضرائب والاستقطاعات والدمغات، والضوابط والاجراءات القانونية التى يتم اتخاذها في حالات مخالفة القواعد.

وأضافت أنه تم خلال التدريب الرد على جميع أسئلة المتدربين وسماع مقترحاتهم وذلك للوصول الى أفضل نتائج في المستقبل، لافتةً إلى أن الصندوق مستمر في تقديم البرامج التدريبية للقطاعات التصديرية المختلفة خلال الفترة المقبلة وذلك للتعريف بكافة تفاصيل البرنامج الجديد لرد الاعباء التصديرية.

تنمية الصادرات يواصل دوراته التدريبية لتعريف المصدرين بالبرنامج الجديد لرد ا لاعباء التصديرية

الاقتصاد

link 2030