الصباح العربي
الإثنين، 4 مارس 2024 03:55 صـ
الصباح العربي

المرأة والصحة

فوائد البرتقال .. من فيتامين سي إلى مضادات الأكسدة

الصباح العربي

ليس مصدرا ممتازا للفيتامين سي وحسب، بل البرتقال من الثمار الحمضية ذات السعرات الحرارية المنخفضة وذات القيمة الغذائية الغنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة المعززة لصحتك. تعرف في هذا المقال على العناصر الغذائية التي يوفرها لك تناول البرتقال وفوائده في تعزيز صحتك.

القيمة الغدائية للبرتقال

مما يميز البرتقال أنه غني بالماء، منخفض السعرات الحرارية، كما لا يتفقر إلى الدهون والبروتينات كذلك. وتشمل القيمة الغذائية لبرتقالة واحدة تزِن 140 غراما:

الماء: 86%.

السعرات الحرارية: 66 كالوري.

الألياف: 2.8 غرام.

الكربوهيدرات: 14.8 غرام.

الدهون: 0.2 غرام.

السكريات: 12 غرام.

فيتامين سي: 92%.

الكالسيوم: 5%.

البوتاسيوم: 5%.

حمض الفوليك: 9%.

الفوائد الغذائية للبرتقال

لا تتمثل الفوائد الغذائية للبرتقال على الفيتامين سي وحسب، بل هو من الثمار الحمضية التي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن والأحماض المساعدة في تعزيز صحة الجنين ومكافحة الأمراض والالتهابات، وتشمل هذه الفوائد الغذائية:

فيتامين سي

يعتبر الفيتامين سي أو الفيتامين ج من الفواكه المعززة للجهاز المناعي، كما يعتبر من مضادات الأكسدة الضرورية لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان. ويوفر تناول حبة واحدة من البرتقال المدخول اليومي من الفيتامين سي لكل من الرجال والنساء، والتي تمثل 92.93% للنساء، و77.44% للرجال.

حمض الفوليك

يوفر تناول حبة برتقال ما يقارب نسبة 9% من حمض الفوليك أو الفولات، وهو من الفيتامينات ب الضروري لتكوين الحمض النووي وتقسيم الخلايا. ويوصى النساء الحوامل الحصول على النسبة الكافية منه لتفادي العيوب الخلقية التي قد تظهر على الجنين في فترة الحمل، لدوره الفعال في تعزيز نمو الجنين والمشيمة والوقاية من الأمراض الجنينية.

البوتاسيوم

يحتوي البرتقال على ما يقارب 5% من البوتاسيوم، ويساعد الحصول على النسبة الكافية منه في خفض الدم، لدوره في تنظيم دقات القلب وتعزيز عمل العضلات.

الكالسيوم

يوفر تناول البرتقال ما يقارب القيمة الغذائية التي يحتاجها الشخص من الكالسيوم في اليوم. ولارتباط الكالسيوم بتعزيز صحة العظام، فيساعد تناول البرتقال في الحصول على الكالسيوم الضروري لتعزيز قوة العظام والعضلات والحفاظ على صحتها.

الفوائد الصحية للبرتقال

أثبتت الأبحاث والدراسات أن تناول البرتقال يمكن أن يعزز صحة الشخص ويحميه من الإصابة بالعديد من الأمراض، ويفيد تناوله في تعزيز:

1. صحة الجهاز المناعي

لاحتوائه على العديد من الفيتامين والمعادن والمركبات المضادة للأكسدة، يساعد تناول البرتقال في تعزيز وظيفة الجهاز المناعي من خلال تعزيز وظائف الخلايا المناعية، حيث يتم استبدال الخلايا التالفة أو الميتة بالخلايا الجديدة، وتساعد هذه العملية في الوقاية من الأمراض وتعزيز صحة المناعة.

ويحتوي البرتقال على مركبات مساعدة في الوقاية من الالتهابات التي قد تؤثر على وظيفة الجهاز المناعي للشخص، بالإضافة إلى الألياف المعززة للجهاز الهضمي والضرورية للتوازن الصحي للبكتيريا في الأمعاء الذي قد يؤدي اختلاله إلى التأثير في وظيفة الجهاز المناعي.

2. صحة القلب

لاحتوائه على الفيتامين سي والبوتاسيوم والفلافونويد والكاروتينات، يساعد تناول البرتقال في تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والعوامل المسببة لهذه الأمراض كالسكري والكوليسترول الضار. حيث يساهم تناول البرتقال في خفض مستويات الكولسترول في الدم وخفض ضغط الدم.

3. صحة الجهاز الهضمي

يمكن أن يساعد تناول البرتقال في تحسين عملية الهضم لاحتوائه على الألياف التي يُنصح بتناولها بشكل يومي لتعزيز صحة الجهاز الهضمي. فبالإضافة إلى تعزيز الإحساس بالشبع والتقليل من الإفراط في تناول الطعام، تساعد الألياف في تعزيز صحة الجهاز الهضمي من خلال تنظيم مستويات سكر الدم والأنسولين في الجسم، ثم جعل حركة الأمعاء أكثر انتظاما للوقاية من الإمساك أو الإسهال.

4. صحة الجلد

لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامين سي المعزز لصحة الجلد، يمكن أن يساعد تناول البرتقال في تعزيز إنتاج الكولاجين المساعد في الحفاظ على مرونة وصحة الجلد وتقليل ظهور التجاعيد، والمساعد أيضا في التئام الجروح.

5. الوقاية من السرطان

باعتباره مصدرا لمضادات الأكسدة المساعدة في القضاء على الجذور الحرة المسببة للأمراض كالسرطان، يمكن لتناول البرتقال أن يساعد في منع الخلايا السرطانية في القولون والمستقيم من النمو والتطور.

6. الوقاية من فقر الدم

لا يحتوي البرتقال على مستويات مرتفعة من الحديد، إلا أنه يحتوي على الفيتامين سي الذي يساعد في تعزيز قدرة الجسم على امتصاص الحديد من الأطعمة والمشروبات. ويساعد امتصاص الحديد في الوقاية من الإصابة بفقر الدم.

لهذا، عند الرغبة في تناول الأطعمة والوجبات يُنصح بشرب كوب من عصير البرتقال الخالص أو تناول حبة البرتقال لتعزيز امتصاص الحديد منها.

فوائد البرتقال للحامل

لاحتوائه على حمض الفوليك أو الفولات الضروي للمرأة في فترة الحمل، يمكن أن يساعد تناول الليمون الغني به في الحصول على حمض الفوليك المساعد على تعزيز نمو الجنين في فترة الحمل، ومنع العيوب الخلقية. وعادة ما يوصي الأطباء النساء الحوامل بتناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك أو تناول مكملات حمض الفوليك للحصول على النسبة التي تحتاجها المرأة الحامل وجنينها في فترة الحمل.

فوائد البرتقال للرجال

يعتبر البرتقال من الفواكه المضادة للأكسدة، لاحتوائه على المركبات المضادة للالتهابات والفيروسات والميكروبات كالفلافونويد، وهي مركبات تساعد في الوقاية من الإصابة من الأمراض المزمنة كالسكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان، نظرا لدورها الفعال في حماية الخلايا من التلف والموت.

فوائد البرتقال للجسم

هناك العديد من فوائد البرتقال للجسم، إذ تساعد المستويات المرتفعة من الفيتامين سي في حماية الجسم وتعزيز صحة الأعضاء من خلال:

حماية الخلايا من الموت والتلف.

مساعدة الجسم على إنتاج الكولاجين المفيد لصحة البشر.

تعزيز وتسهيل امتصاص الحديد للوقاية من فقر الدم.

القضاء على الجذور الحرة المسببة للأمراض.

خفض ضغط الدم وهرمون التوتر.

فوائد البرتقال للبشرة

يساعد تناول البرتقال في تعزيز إنتاج الكولاجين الضروري لصحة الجلد والمساعد على التئام الجروح، بالإضافة إلى النشاط المضاد للأكسدة المميز للفيتامين سي والمساعد في الحفاظ على صحة الجلد ثم الوقاية من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

فوائد البرتقال للأطفال

هناك العديد من فوائد البرتقال التي يمكن للأطفال الاستفادة منها في سن مبكرة، نظرا لاحتوائه على نسبة عالية من الماء التي يمكن أن تساعد في ترطيب جسم الطفل وحمايته من الجفاف، بالإضافة إلى تعزيز الجهاز المناعي للأطفال لاحتواء البرتقال على مضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن الضروري لتعزيز نمو الطفل ووقاية جسمه من الأمراض.

فوائد البرتقال قبل النوم

يعتبر البرتقال والثمار الحمضية من الفواكه المفيدة لصحة الجسم، لكن، يُنصح بتناولها في وقت مبكر من اليوم، لأن تناولها ليلا يمكن أن يؤدي إلى المعاناة من اضطرابات في الجهاز الهضمي كعسر الهضم الذي قد يؤثر على القدرة على النوم.

في المقابل، أشارت دراسة إلى أن العلاج بالروائح الحمضية كالبرتقال يمكن أن يكون مفيدا في تعزيز القدرة على النوم لدى النساء في سن اليأس، نظرا إلى أن الأرق واضطرابات النوم من الأعراض المميزة لفترة انقطاع الطمث، وقد ساعد استخدام الروائح الحمضية في تعزيز القدرة على النوم لدى النساء في مرحلة سن اليأس.

فوائد عصير البرتقال

يوفر شرب عصير البرتقال الخالص من دون إضافة السكريات إليه إلى توفير العناصر الغذائية التي يوفرها تناول البرتقال الطازج، بحيث يستفيد الجسم من الفيتامينات والمعادن الضرورية للحفاظ على صحة الجسم، كالفيتامين سي وحمض الفوليك والكالسيوم والبوتاسيوم.

ومن فوائد البرتقال أو فوائد شرب عصير البرتقال الوقاية من الالتهابات المزمنة المسببة لضعف الجهاز المناعي والتي ترفع من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، كارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستويات الكوليسترول والإصابة بداء السكري والسرطان.

ويفيد تناول البرتقال أو شرب عصير البرتقال في التقليل من الالتهابات وأضرار الجذور الحرة المسببة للأمراض، والتي تحدث عادة نتيجة التدخين أو التعرض لدخان السجائر أو تناول كميات كبيرة من السكريات أو العيش في بيئة ملوثة.

فوائد قشر البرتقال

رغم التخلص منها في كل مرة نتناول فيها البرتقال، إلا أن هذا لا يعني أن قشر البرتقال لا يحتوي على خصائص غذائية وفوائد صحية. بل يحتوي قشر الليمون على العديد من العناصر الغذائية كالفيتامين سي والألياف الضرورين لتعزيز صحة القلب والشرايين وصحة الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى الوقاية من الإصابة بالسرطان.

يحتوي قشر البرتقال أيضا على حمض الفوليك والكالسيوم والفيتامين أ و ب6، كما أنه غني بمركبات البوليفينول ذات التأثير المضاد للالتهابات المسببة للأمراض المزمنة كالسكري والسمنة والسرطان.

ويمكن الاستفادة من فوائد قشر البرتقال من خلال تناوله بعد تقطيعه إلى شرائح صغيرة جدا وإضافته إلى العصائر أو السلطات أو تحميص القشور واستخدمها في تحضير مربى البرتقال.

متى يفضل أكل البرتقال؟

يمكن تناول البرتقال صباحا عند تناول الإفطار أو بعد مدة من تناول وجبتك أو بعد الصيام للاستفادة من عناصرها الغذائية، ويُنصح بتناول البرتقال طازجا أو شرب عصير البرتقال الخالص والخالي من المواد المضافة غير الصحية كالسكريات. كما يمكن تناول البرتقال الممزوج في المربى أو الذي استخدمت قشوره لتحضير الحلويات أو الكعك.

هل البرتقال يؤثر على المعدة؟

يمكن أن يؤثر البرتقال على المعدة نتيجة ارتفاع مستويات الحمضيات فيه، وهو ما يمكن أن يضر بصحة الجهاز الهضمي من خلال الإصابة بآلام المعدة ومرض الجزر المعدي المريئي أو ما يعرف بالارتجاع الحمضي. لذلك، يُنصح بالتقليل من تناول البرتقال في حال تأثيره على صحة جهازك الهضمي أو استبداله بتناول فواكه أخرى ذات مستويات حموضة أقل كالموز أو المانجو أو العنب أو البطيخ.

هل البرتقال يسبب غازات في البطن؟

يمكن أن يسبب البرتقال الغازات في البطن في حالة الإفراط لتناوله، وذلك بسبب احتواء الفواكه الحمضية كالبرتقال والفواكه الأخرى المسببة للغازات كالتفاح والمشمش على الفركتوز أو السكر المعقد المسبب للغازات. لذلك، يُنصح بالتقليل من تناول البرتقال وعدم الإفراط في تناوله لتفادي ارتفاع مستويات الفركتوز في الجهاز الهضمي والذي قد يؤدي إلى اضطرابات هضمية تشمل الغازات والانتفاخ وعسر الهضم.

فوائد البرتقال من فيتامين سي إلى مضادات الأكسدة

المرأة والصحة

آخر الأخبار

click here click here click here altreeq altreeq